هل جنّدت شركة أمن بريطانيّة أطفالاً في العراق؟‎

الإثنين 18 نيسان 2016
| 10:41
 
هل جنّدت شركة أمن بريطانيّة أطفالاً في العراق؟‎
ابرز ما في هذا الخبر

المدير السابق لشركة "أجيس" للخدمات الأمنيّة اعترف بأنّ الشركة وظّفت مقاتلين من سيراليّون كانوا يقاتلون في بلادهم عندما كانوا أطفالاً

موجود أيضاً في:
نشرت صحيفة "الغارديان" البريطانيّة موضوعاً بعنوان: "شركة أمن بريطانيّة وظّفت أطفال مقاتلين سابقين كمرتزقة في العراق".
وتقول الجريدة إنّ المدير السابق لشركة "أجيس" للخدمات الأمنيّة اعترف بأنّ الشركة وظّفت مقاتلين من سيراليّون كانوا يقاتلون في بلادهم عندما كانوا أطفالاً، وذلك في عقود للعمل كمرتزقة في العراق.

 وتُضيف الجريدة أنّ جيمس إليري، أوضح أنّ الشركة أقدمت على ذلك من دون أن تدقّق في تاريخ هؤلاء المرتزقة بسبب أن رواتبهم وتكاليف عقودهم كانت أقلّ بكثير من نظرائهم من المرتزقة الأوروبيّين.

 وتؤكّد الجريدة أنّ إليري، الضابط السابق في الجيش البريطاني، قال في تصريحات لها إنّه "من الممكن أن نقوم بتجنيد قوّات أكثر خبرة وجودة من بريطانيا، لكن بالطبع سيكون الأمر أكثر كلفة بكثير".

 ويُضيف إليري للجريدة، أنّ هذا الواقع يفرض على الشركات التوجّه إلى مناطق أخرى لتجنيد المرتزقة مثل دول أسيوية مثل نيبال أو إلى أفريقيا وهو ما أقدمت عليه الشركة.

 ويؤكّد أن الشركة تعاقدت مع مرتزقة من سيراليون ولم تسألهم إن كانوا قاتلوا سابقاً أثناء طفولتهم.

 وتُشير الجريدة إلى أنّ الشركة أبرمت تعاقدات بملايين الدولارات لتوفّر مرتزقة يقومون بحماية المعسكرات الأميركيّة في العراق بداية من عام 2004.

 وتُضيف أن المرتزقة القادمين من سيراليون كانوا يحصلون على 16 دولاراً يوميّاً للعمل في العراق، وأنّ ذلك جاء بعدما قامت الشركات الأمنيّة بالبحث عن أقلّ المرتزقة كلفة على مستوى العالم واتّضح أنّهم يأتون من سيراليون.


 (الغارديان)
More
B-8-635327075640518496.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
هل سينجح العبادي في حربه ضد الفساد؟

اسئلة مطروحة
179
copyright 2018 © Alqurtas News
خبر عاجل
خدمة الاطفاء البريطانية ترسل 6 سيارات الى وسط مدينة ليستر بعد دوي انفجار ضخم
حنون: نريد تبسيط الاجراءات الامنية على المواطن
الشرطة البريطانية: أنباء عن انفجار ضخم في مدينة ليستر
حنون: هناك قوات امنية متواجدة في المناطق التي تحصل فيها بعض العمليات الارهابية
حنون: يجب تشكيل غرفة عمليات مشتركة لتعزيز حفظ الامن في جميع المناطق