B-16-636123791537246777.jpg

الأبراج اليومية

الأحد 09 تشرين الأول 2016
| 07:34
 
الأبراج اليومية
ابرز ما في هذا الخبر

الأبراج

موجود أيضاً في:
الحمل:
اذا فشلت في شيء، فلا تشك في قدراتك، فمن المحتمل أن الظروف الخارجية لعبت دورًا في ذلك. اقتصد من طاقاتك قليلاً ودع الأمور تأخذ مجراها. سوف تتعرض لمواقف تفتح أمامك أبواب لفرص جديدة، وفي تلك اللحظة، ستدرك أن الوقت حان وعليك تعبئة كل قواك وجميع طاقاتك. 

الثور:
الكثير من الموضوعات في الوقت الحالي لا تسير بالسلاسة التي خططت لها، وربما يجب عليك قبول الأشياء التي لا تستطيع تغييرها. لا تسمح لخيبة أملك أن تمنعك من التقدم، وركز على ما هو آت، وحتى إن استغرق الأمر زمنًا أطول، فسوف تصل إلى هدفك بالإصرار والصبر. 

الجوزاء:
إذا كانت الشكوك تساورك مؤخرًا ولا تستطيع الوصول إلى أية قرارات، تستطيع الآن رؤية الأشياء في ضوء أوضح. أنت تشعر بالتوازن الكافي الذي يمكنك من حصاد الخير كنتيجة لأي قرار تتخذه. أنت الآن قادر أيضًا على رؤية المشكلات من منظور مختلف وقد تجد حل وسط يقبله جميع الأطراف. 

السرطان:
الأمر يزداد صعوبة في العمل، لذلك يجب أن تقبل عروض المساعدة من زملائك حتى يقل جبل العمل الذي يقبع أمامك تدريجيًا إلى أن يصبح مهامًا يمكن التعامل معها. تتسم حياتك الخاصة بعدد من النزاعات. لا تدع الأمر يصيبك بالإحباط، حتى وإن واجهت الأسوأ اليوم. انتظر قليلاً، لأن الحل يأتي من الداخل في بعض الأحيان. لا تقلل من أية أعراض جسدية قد تحس بها. ابحث عن السبب. 

الأسد:
اليوم يمكنك تحفيز من هم حولك، ولكن لا تهمل احتياجاتك الخاصة لأن أهدافك الآن أصبحت أوضح عن ذي قبل. أسلوبك النشط معدي لمن هم حولك ويلحظه الآخرون. لا يوجد سبب يمنع الاحتفال بأفكارك والاستمتاع بوقتك، لكن لا تدع هذا يتحول إلى الوضع الطبيعي. أنت تشعر بالصحة في الوقت الحالي، لكن الكثير من الحياة الرغدة قد يؤذي صحتك. 

العذراء:
في الوقت الحالي، أنت تعمل بصورة جيدة من خلال الفريق، وأنت مستمتع بذلك أيضًا. حافظ على بيئة العمل الخلّاقة هذه لأن كلً منكم سوف يحقق أهدافه الشخصية أسرع إذا تكاتفتم معًا. حتى في حياتك الشخصية فسوف تشعر أكثر بالراحة في مجموعة عما إذا كنت وحدك. قد يساعدك هذا الشعور في التقدم في حياتك العاطفية والاستمتاع ببعض الرومانسية. 

الميزان: 
يسهل الوثوق في كل ما تمت تجربته وإثباته، ولكن هكذا أيضًا تصدأ الأشياء. حاول اكتشاف مداخل جديدة لتحقيق النجاح. هؤلاء الذين يحيطون بك سوف يتفاعلون بإيجابية وسوف يعرضون المساعدة في حالة وجود بداية جديدة. تقبل هذه المساعدة بكياسة لأنه باستطاعتك تعلم الكثير من خبرات الآخرين. 

العقرب:
اليوم، مهاراتك التنظيمية والاجتماعية قوية على غير العادة، فيجب أن تستغل ذلك للسيطرة على الأمور. سوف تنجح في العمل وخارجه، وحتى في حياتك الشخصية، سوف ينتج عن نظرتك الدافئة للأمور الكثير من الفوائد. سوف يقدرك الناس ويعاملونك بمودة. فكر في إعادة بعض من هذه الأمور. 

القوس:
استعد لكل ما هو غير متوقع، فالمفاجآت السارة في انتظارك. فوق ذلك، شريك حياتك يحتفظ بشيء خاص لك، ولكن لا تجعل توقعاتك ترتفع أكثر من اللازم، وكن شكورًا على كل ما تتلقاه. سوف يتفاعل الأصدقاء معك بإيجابية، وسوف يقدرك الشركاء المحتملين وسوف يتأثرون بالطريقة البراقة التي تتعامل بها. 

الجدي: 
من المحتمل ظهور أزمات عن قريب، فحاول أن لا تفقد مزاجك وأعصابك. اذا حافظت على رابطة جأشك، وواجهت الأحداث غير السارة والقلاقل التي تثيرها، فلن تدوم كثيرًا ولن تسبب خسائر مهمة. اعتني بصحتك. 

الدلو:
تتمتع حاليًا بلياقة بدنية جيدة جدًا وإمكانيات ذهنية حادة، ويبدو أن كل شيء تشرع في القيام به سيكون لصالحك ولا شيء يقف أمامك. قـُم باستغلال وتوظيف هذه الطاقة في البدء بالعمل في مشروع جديد رغبت منذ زمن في الشروع به؛ فهذا هو الوقت الأمثل. اعتنِ بكل شيء ضروري لإنجاح مشروعك والأهداف التي تحارب من أجلها. يجب عليك التركيز فيما تحاول تحقيقه. 

الحوت:
هناك تنبؤ بقدوم فترة اختبار هامة، فتعامل معها بتفاؤل وثق في إمكاناتك الذاتية. لا تتأثر بآراء الآخرين ولا تجعلها تحيدك عن معتقداتك وبدلاً من ذلك، استخدم هذه المواجهة لإيجاد ما يدعم الحجج المؤيدة لمواقفك. قد تكتشف فرصة أو فرصتين لتحسين الأمور. 

هل هذه الحقوق مؤَمَّنة لك؟
السبت 10 كانون الأول 2016
هل هذه الحقوق مؤَمَّنة لك؟
More
B-19-636121507056870336.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
هل سيلاقي التصديق على بنود الموازنة رضى شعبيا؟

اسئلة مطروحة
12
copyright 2016 © Alqurtas News
خبر عاجل
اللبان لـ"قبل المنتصف": هناك أفراد من حزب البعث يتقلدون مناصب عسكرية في الدولة
اللبان لـ"قبل المنتصف": هناك حواضن سياسية لداعش لن تتم معهم التسوية السياسية
اللبان لـ"قبل المنتصف": نحن نريد أن نتفق بالتسوية السياسية مع من هو مؤثر في الشارع العراقي
اللبان لـ"قبل المنتصف": ليس هناك اشكال بطرح ورقة التسوية على دول الجوار قبل الشركاء في العملية السياسية
اللبان لـ"قبل المنتصف": دول الجوار لها تأثيرات على بعض الاطراف السياسية وهذا ما جعلنا نطرحها في الخارج