B-16-636123791537246777.jpg

النائب كاظم الشّمري: التدخلات التركية وخرقها للسيادة العراقية تنذر بأزمات كبيرة

الأربعاء 12 تشرين الأول 2016
| 18:59
 
النائب كاظم الشّمري: التدخلات التركية وخرقها للسيادة العراقية تنذر بأزمات كبيرة
ابرز ما في هذا الخبر

.

موجود أيضاً في:

اكد رئيس الكتلة النيابية لائتلاف الوطنية النائب كاظم الشمري، أن التدخلات التركية وخرقها للسيادة العراقية وصلت الى حدود تنذر بازمات كبيرة ستنعكس سلبا على الوضع العام بالمنطقة، داعيا الحكومة الى اعتماد السبل الدبلوماسية التي كفلتها القوانين الدولية للدفاع عن السيادة العراقية ورفض التدخلات التركية بشؤوننا كخارطة طريق ملزمة في التعامل مع الازمة بعيدا عن التصعيد الاعلامي. وقال الشمري في بيان صحافي ان "الحكومة التركية عليها ان تعي خطورة الموقف وان لاتكون معرقلة لجهود مكافحة الارهاب او معتدية على دول جوارها، وان تجنح الى لغة المنطق في تعاملاتها بعيدا عن اي مواقف او قرارات قد تكون ذات تأثير سلبي على المنطقة"، مشيرا الى ان "هنالك طرق عديدة من الممكن للعراق المضي خلالها للدفاع عن سيادته".

وأضاف ان على الحكومة التعامل مع القوات التركية وأي قوات اخرى غير عراقية موجودة على أراضينا وفقاً لقرار مجلس الحكم في عام 2003 الرافض لوجود اي قوات اقليمية على الاراضي العراقية وما تلاها من قرار مجلس الوزراء بنفس الشان بعد اجتياح تنظيم داعش الارهابي لمحافظات عراقية في حزيران 2014 اضافة الى القوانين الدولية التي اكدت على احترام سيادة الدول".

واكد الشمري أن هنالك توجه دبلوماسي عراقي من خلال مجلس الامن للحصول على قرار باعتبار القوات التركية منتهكة للسيادة العراقية والزامها  بالانسحاب بشكل فوري، وهي خطوات نعتقد انها اكثر حكمة وفائدة من الحلول الاخرى التي لن تكون ذات منفعة ،خاصة في ظل وجود معركة حاسمة مرتقبة مع عدونا الحقيقي تنظيم داعش الارهابي في الموصل.

 

خاص: إرهاب من نوع آخر يلاحق العراقيين
الثلاثاء 17 كانون الثاني 2017
خاص: إرهاب من نوع آخر يلاحق العراقيين
خاص – الموصل... تنتظر ربيعاً حقيقياً
الثلاثاء 17 كانون الثاني 2017
خاص – الموصل... تنتظر ربيعاً حقيقياً
More
B-19-636121507056870336.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
هل تؤيّد "التسوية السياسية"؟

اسئلة مطروحة
40
copyright 2017 © Alqurtas News
خبر عاجل
مقتل 6 عناصر لداعش وحرق عجلاتهم بهجوم تصدت له القوات الامنية وبمساندة الحشد الشعبي في منطقة البو عيسى بمطيبيجه الواقعه بين صلاح الدين وديالى
مقتل القيادي الداعشي الملقب ابو اسيا التونسي مسؤول الاتصالات والداعشي المسؤول العسكري في الحويجه عمر خلف علي بضربة جوية نفذها التحالف الدولي
مقتل القيادي الداعشي الملقب ابو اسيا التونسي مسؤول الاتصالات والداعشي المسؤول العسكري في الحويجه عمر خلف علي بضربة جوية نفذها التحالف الدولي
مقتل القيادي الداعشي الملقب ابو اسيا التونسي مسؤول الاتصالات والداعشي المسؤول العسكري في الحويجه عمر خلف علي بضربة جوية نفذها التحالف الدولي
داعش يهاجم حقل علاس وعجيل النفطيين بتلال حمرين والقوات الامنية والحشد يستنفرون جميع مقاتلينهم باتجاه صد الهجوم