B-16-636123791537246777.jpg

موازنة العام المقبل أمام النواب العراقيين قريباً

الخميس 13 تشرين الأول 2016
| 07:40
 
موازنة العام المقبل أمام النواب العراقيين قريباً
ابرز ما في هذا الخبر

قالت النائب نجيبة نجيب، عضو لجنة المال البرلمانية إن «المظلة المالية التي يوفرها الصندوق والبنك تساهم في إحداث إصلاح جذري للاقتصاد العراقي، وتنفيذ مشاريع لإعادة اعمار المناطق المحررة وأخرى لتعزيز بنيت

موجود أيضاً في:
 الحياة
أعلن صندوق النقد الدولي أن العراق استكمل المراجعة الأولى لاتفاق الاستعداد الإئتماني على قرض تمت الموافقة عليه الصيف الماضي. وأفادت اللجنة القانونية في البرلمان أن مشروع الموزانة الإتحادية للعام المقبل سيكون أمام النواب الأسبوع المقبل.

وكانت المفاوضات بين العراق وصندوق النقد والبنك الدوليين جرت في واشنطن، استكمالاً للمراجعة الأولى للاستعداد الائتماني. وجاء في بيان للصندوق امس أن «المجلس التنفيذي سينظر في المراجعة الأولى خلال الشهرين المقبلين، فور تقديم المعلومات الإضافية المطلوبة وتنفيذ الإجراءات المتفق عليها».

وكان الصندوق وافق مطلع تموز الماضي على ترتيب احتياط العراق بقيمة 5.34 بليون دولار لـ3 أعوام، لدعمه في مواجهة تراجع أسعار النفط وخدمة الديون، من خلال برنامج الإصلاح الاقتصادي المتضمن تدابير لحماية الفقراء، وتعزيز الإدارة المالية العامة، وتعزيز استقرار القطاع المالي، والحد من الفساد.

وكان مظهر محمد صالح، المستشار المالي لرئيس مجلس الوزراء أكد الاثنين الماضي، أن المحادثات مع بعثة صندوق النقد والبنك الدوليين أسفرت عن الموافقة على قرض بنحو أربعة بلايين دولار، خلال ثلاث سنوات، فضلاً عن الاتفاق على مؤازرة برنامج الإصلاح الحكومي بما يساعد العراق في تخطي مشكلات الاعتماد على النفط، ومكافحة الفساد.

وقالت النائب نجيبة نجيب، عضو لجنة المال البرلمانية إن «المظلة المالية التي يوفرها الصندوق والبنك تساهم في إحداث إصلاح جذري للاقتصاد العراقي، وتنفيذ مشاريع لإعادة اعمار المناطق المحررة وأخرى لتعزيز بنيته التحتية، فضلاً عن تأجيل دفع الديون والتعويضات المترتبة عليه»

More
B-19-636121507056870336.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
هل سيلاقي التصديق على بنود الموازنة رضى شعبيا؟

اسئلة مطروحة
3
copyright 2016 © Alqurtas News
خبر عاجل
المسلماوي: يجب اشراك دول الجوار بالحوارات الجارية حول مشروع التسوية
المسلماوي: حراك مستمر وحوارات تفاهمية للوصول الى توافق تام حول مبادرة التسوية
المسلماوي: التسوية السياسية تشابه من حيث المضمون والاهداف تشكيل الكتل العابرة للطوائف
المسلماوي لـ"قبل المنتصف": الحل في تشكيل الكتلة العابرة للطوائف والمكونات وابراز الدماء الجديدة
المسلماوي: العراق لن ينهض اذا ما بقي الواقع السياسي على ما هو عليه