الجماهير الألمانية مستاءة من «الأندية البلاستيكية»

الجمعة 14 تشرين الأول 2016
| 08:03
 
الجماهير الألمانية مستاءة من «الأندية البلاستيكية»
ابرز ما في هذا الخبر

يدعم فريق آر بي لايبزيغ عملاق مشروبات الطاقة النمسوي ريد بول الذي حصل على رخصة لكرة القدم وأسس النادي عام 2009.

موجود أيضاً في:
تسبب صعود نادي «آر بي لايبزيغ» لكرة القدم إلى دوري الدرجة الأولى في ألمانيا باستياء المشجّعين المتشدّدين للأندية التقليدية، مثيراً مخاوف تدمير «الأندية البلاستيكية» لثقافة تقليدية في البونسدليغا.

ويدعم فريق آر بي لايبزيغ عملاق مشروبات الطاقة النمسوي ريد بول الذي حصل على رخصة لكرة القدم وأسس النادي عام 2009.

وأعيدت تسمية النادي «رازن بول سبورت لايبزيغ» بدلاً من ريد بول لايبزيغ للالتفاف تحديداً على قواعد الدوري الألماني التي تحظّر حمل إسم الرعاة.

وفي غضون 7 سنوات، صعد النادي 4 درجات وصولاً إلى البوندسليغا، وتشكيلته الشابة لم تتلق أيّ هزيمة في 6 مباريات، إذ فاز وتعادل ثلاث مرّات ليحتلّ المركز الخامس راهناً بفارق 4 نقاط عن بايرن ميونيخ المتصدّر.

ونجح بالفوز على بوروسيا دورتموند القوي مطلع الموسم، وتعادل مع فرق مرموقة مثل كولن وبوروسيا مونشنغلادباخ.

لكنّ أداءه اللافت على أرض الملعب في موسمه الأوّل بين أندية النخبة، قابله احترام قليل من المشجّعين المتشدّدين المعروفين تحت إسم «التراس».

وتمّت مقاطعة بعض مباريات لايبزيغ، وألقيت رؤوس الثيران الحمراء (شعار النادي) إلى أرض الملعب خلال مباراة خارج أرضه في مسابقة الكأس.

وقطع «التراس» المشجّعون لنادي كولن الطريق أمام حافلة النادي عندما قابل فريقهم في أيلول الماضي، فتأخر موعد انطلاق المباراة، فيما كتبوا على لافتات في المدينة «نكره آر بي».

من جهتهم، قاطع مشجّعو بوروسيا دورتموند مباراتهم خارج أرضهم الشهر الماضي في لايبزيغ ورفضوا إنفاق أموالهم لصالح خزنة ريد بول..
More
B-8-635327075640518496.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
هل سينجح العبادي في حربه ضد الفساد؟

اسئلة مطروحة
50
copyright 2017 © Alqurtas News
خبر عاجل
اختطاف 6 برلمانيين منتمين لحزب المؤتمر الشعبي العام وضابطين في الحرس الجمهوري على يد الحوثيين
عمليات صلاح الدين تستمر بعملية المداهمة في مطيبيجة التي انطلقت فجرا وتفتيش 14 قرية وتدمير 7 عبوات ناسفة ومقر للارهابيين ومحور عمليات دجلة يفجر عبوتين ناسفتين
مصرع جندي واصابة ثلاثة آخرين في حادث مروري بين كركوك وطوز خورماتو
الجبوري : ‏الاستقرار الذي نريده هو الاستقرار الفكري والتربوي وعدم العودة الى الصراعات الطائفية والمجتمعية ونرفض عسكرة المجتمع والتنافس السياسي لا يكون من خلال الضغط العسكري
الجبوري لاهالي العامرية : يجب أن نعيش مرحلة الاستقرار وهي بناء الجيل والمؤسسات التربوية والتعليمية والدينية ولا ننسى الاستقرار الفكري