محافظات جنوب العراق تهدد بطرد الشركات التركية

الأحد 16 تشرين الأول 2016
| 07:17
 
محافظات جنوب العراق تهدد بطرد الشركات التركية
ابرز ما في هذا الخبر

تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تؤكد الرغبة في تصعيد الموقف التركي الرسمي مع العراق

موجود أيضاً في:
كربلاء – أحمد وحيد
هدد مجلس محافظة كربلاء بطرد الشركات التركية العاملة في المحافظة في حال إصرار تركيا على بقاء قواتها العسكرية في نينوى، فيما شهدت مدن عدة في البلاد حملات لمقاطعة المنتجات التركية. واندلعت أزمة ديبلوماسية بين بغداد وأنقرة على خلفية وجود قوات عسكرية تركية في معسكر بالقرب من الموصل، وطالب رئيس الوزراء حيدر العبادي أكثر من مرة الأسبوع الفائت الحكومة التركية بسحب قواتها من الأراضي العراقية، لكن الرئيس رجب طيب أردوغان رفض ذلك ووجه كلاماً شديد اللهجة إلى العبادي.
وقال نائب رئيس مجلس محافظة كربلاء علي المالكي لـ «الحياة» إن «الحكومة المحلية وجهت انذاراً إلى الشركات والمكاتب والمراكز التسويقية التركية في المحافظة في حال أبقت تركيا على قواتها في منطقة بعشيقة في نينوى»، قائلاً إن بقاء هذه القوات يعتبر تجاوزاً صريحاً على السيادة العراقية».
وأضاف أن «تصريحات الرئيس التركي حول نية بلاده المشاركة في تحرير الموصل هو أمر غير مقبول ونرفضه بشدة، لأن من يحرر أراضينا هي القوات العراقية فقط، ولا نقبل بالتدخل العسكري غير المتفق عليه مع الحكومة العراقية وتحت سيطرتها». وزاد أن «كربلاء ترفض التواجد التركي في مدينة الموصل وسنستخدم الضغوط الاقتصادية لإجبار تركيا على الانسحاب، ونعلم جيداً أن المئات من الشركات التجارية تعمل في العراق وتشكل مورداً مهماً لتركيا».
إلى ذلك، دعت النائب عن محافظة البصرة رحاب العبودة إلى مقاطعة المنتجات التركية، معتبرةً أن تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تؤكد الرغبة في تصعيد الموقف التركي الرسمي مع العراق.
وقالت العبودة لـ «الحياة» إن «تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تؤكد الرغبة في تصعيد الموقف التركي الرسمي مع العراق من دون الالتفات إلى مدى تأثير هذا التواجد على السيادة العراقية، وعلى ما يخلفه من مشاكل بعد تحرير الموصل».
ودعت إلى «مقاطعة المنتجات التركية على غرار الكثير من الدعوات البرلمانية بهذا الاتجاه، لكون الاقتصاد حالياً يعتبر الحرب الأهم والعامل المؤثر الأكبر على توجه الدول وانصياعها لقرارات دول أخرى تضرها من الناحية الاقتصادية». وزادت أن «هذه الدعوة ستدخل مراحل أكثر جدية كلما أبدت أنقرة تعنتاً في موقفها»، مشيرة إلى أن «هناك دعوات برلمانية أخرى تطالب السلطة التنفيذية باتخاذ موقف أكثر صلابة مع تركيا، وفي مقدم هذه المطالب سحب السفير العراقي من أنقرة». وغالباً ما تشهد محافظات الجنوب حملات لمقاطعة المنتجات التركية وتهديد الشركات رداً على أزمات سياسية وعسكرية شهدتها العلاقة بين البلدين خلال السنوات الماضية.
More
B-8-635327075640518496.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
هل سينجح العبادي في حربه ضد الفساد؟

اسئلة مطروحة
179
copyright 2018 © Alqurtas News
خبر عاجل
مفوضية الانتخابات العراقية تحدد موعد 22 كانون الاول المقبل لانتخابات مجالس المحافظات
نعناع: الفاسدون الاكثر نشاطا بالنسبة للترويج للانتخابات
نعناع: بعض الناس اصيبت بالاحباط بالنسبة للترشيح للانتخابات
نعناع: هناك جيوش الكترونية وعلى المواطن ان يعي هذا الامر
الهاشمي: يجب على الجميع ان يقوموا بعملية التصويت