B-16-636123791537246777.jpg

نبات إن لمسته ستتمنى الموت!

الإثنين 17 تشرين الأول 2016
| 15:47
 
نبات إن لمسته ستتمنى الموت!
ابرز ما في هذا الخبر

علاج لدغات نبتة جيمبي جيمبي اللاذعة فهو عن طريق التخلص سريعًا من الشعيرات الملتصقة بالضحية عن طريق شريط شمعي

موجود أيضاً في:
هل تُخطط لزيارة أستراليا عمَّا قريب؟ إحذر إذاً من التماسيح القاتلة والعناكب السامة والأفاعي المنتشرة في كل مكان تقريبًا بفعل البيئة والمناخ. إن لم تكن هذه المخاطر أثارت لديك مخاوف من زيارة أستراليا، فهل سمعت من قبل بنبات يُمكن أن يجعلك تتمنى لو كنت ميتًا؟

نبات "dendrocnide moroides" أو المعروف باسم نبات "جيمبي جيمبي"، هو أحد النباتات الاستوائية التي تنتشر في الغابات المطيرة في الجزء الشمالي الشرقي من أستراليا. فهو أحد النباتات القاتلة المعروفة بكثرة في أستراليا والتي لُقِّبت باسم "نبتة الانتحار". ذلك لأن لدغتها مؤلمة لدرجة أن من يتعرض لها يتمنى لو قتل نفسه قبل ذلك!

أوراق نبات جيمبي جيمبي “المعروف أيضًا باسم نبتة بوش اللاذعة”، تحتوي على شعيرات صغيرة قادرة على بث سموم عصبية تُسبب آلام مبرحة للإنسان. أمَّا المثير للعجب، فهو أن هذه السموم لا تُؤثر على الطيور أو الحشرات كتأثيرها على الإنسان، وقد تستمر الآلام الناتجة عن لدغ النبتة لشخص ما إلى عامين، وهي آلام لا تُحتمل حتى أنها دفعت رجلًا مصابًا بها للانتحار في وقتٍ سابق.

أما عن علاج لدغات نبتة جيمبي جيمبي اللاذعة، فهو عن طريق التخلص سريعًا من الشعيرات الملتصقة بالضحية عن طريق شريط شمعي، وعلاج المنطقة الجلدية المصابة بحمض الهيدروكلوريك المخفف.
More
B-19-636121507056870336.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
هل سيلاقي التصديق على بنود الموازنة رضى شعبيا؟

اسئلة مطروحة
10
copyright 2016 © Alqurtas News
خبر عاجل
التحالف الدولي: مقتل خمسين الفا من عناصر داعش على الاقل منذ انطلاق الحملة ضد التنظيم في سوريا والعراق
الناطق باسم عمليات بغداد: اعتداء إرهابي بواسطة عبوتين ناسفتين في بغداد الجديدة أسفر عن استشهاد مدني وإصابة 4 اخرين
مصدر للقرطاس نيوز: جرح مدني في انفجار عبوة ناسفة في الشارع العام بمنطقة بغداد الجديدة
سجاد لـ"هنا بغداد": نعمل على تخفيض نسبة المخصصات على راتب الموظفين من 40 الى 11 مليار دينار
عضو لجنة الخدمات النيابية هدى سجاد لـ"هنا بغداد": اجازة الأربع سنوات للموظفين مشروطة بالراتب الاسمي فقط بدون التوقيفات التقاعدية