B-16-636123791537246777.jpg

خاص - هل يبيع الإقليم أراضيه الى تركيا؟

الخميس 05 كانون الثاني 2017
| 14:14
 
خاص - هل يبيع الإقليم أراضيه الى تركيا؟
ابرز ما في هذا الخبر

خاص

القرطاس نيوز

صرفت الحرب على تنظيم داعش الإنتباه عن مشاكل مهمة داخل إقليم كردستان، من شأنها أن تؤثر على تحقيق الإستقرار. فالإقليم الذي يعاني منذ سنوات، أصبح الآن عرضة للإنهيار المالي والصراع الداخلي نتيجة إزدياد عمليات القتل والتهديد وآخرها تفجير مكتب حزب كردي إيراني. 
وما يرفع من مخاطر العنف تراشق الأحزاب الكردية بالإتهامات والإنقسامات الحزبية، والفساد الإداري والمحسوبيات، وغياب المؤسسات القانونية الفاعلة، والتجاذبات الإقليمية والدولية للأحزاب. كلها أسباب غذت الأزمات الداخلية الى جانب الإستياء الكبير من الضربات الجوية التركية على قواعد حزب العمال الكردستاني في شمال العراق وتزايد أعداد اللاجئين. 
فالإنقسامات بين القياديين الداعمين للحزب الديمقراطي الكردستاني وأولئك الذين يهاجموه ، تعكس مخاوف جدية من إندلاع حرب أهلية كردية.

هذا وألقت الأزمة الاقتصادية بثقلها على الواقع الكردستاني المتصدع ودفعت بالقاعدة الشعبية الى الإحتجاج على تردي الخدمات الأساسية كالكهرباء وغيرها . في حين علت صرخات موظفي الخدمة المدنية لعدم حصولهم على رواتبهم. في وقت ترتفع فاتورة الحرب ضد داعش مع إنخراط البيشمركة في معارك عدة التنظيم.

وفي خطوة إستباقية لحماية مصالح الإقليم الإقتصادية حاولت حكومة كردستان تأمين مبلغ إضافي قدره 5 مليارات دولار على شكل قروض من أنقرة، مقابل حصول تركيا على حصة أكبر من حقول النفط، التي يسيطر عليها الأكراد. إلا أن هذا الإقتراح الوزاري لاقى معارضة بعض أعضاء البرلمان في أربيل، الذين إحتجوا بشدة على بيع الأراضي الكردية إلى تركيا. فيما وصف مسؤولون عراقيون في بغداد الخطوة بالخطيرة، معتبرين أن حكومة الإقليم لا تملك الحق القانوني في بيع حقول النفط لتركيا.
إذا فالأزمة السياسية في كردستان اليوم هي رهن الثقة بين الأطراف السياسية وتضامن أهالي الإقليم، ورهن تفعيل برلمان كردستان. 
 
More
B-19-636121507056870336.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
هل ستنكسر شوكة داعش نهائيا في العراق بعد معركة الموصل؟

اسئلة مطروحة
15
copyright 2017 © Alqurtas News
خبر عاجل
الحشد الشعبي اللواء 45 يفجر احد الانفاق في ( قرية خراب جحيش ) غرب تلعفر حاول عناصر التنظيم الاجرامي إعداده فخاً للقوى الامنية
مديرية الاستخبارات العسكرية وبالتنسيق مع استخبارات الفرقة السادسة تلقي القبض على احد الارهابيين المطلوب للقضاء ويحمل هوية مزورة في قضاء ابي غريب
ممثل الحكومة بمجلس النواب : درجة رئيس هيئة الاعلام والاتصالات " مدير عام " عندما كان عضوا بمجلس الامناء واصبحت درجته " وكيل وزير " عندما تسلم مهام رئاسة الجهاز التنفيذي لهيئة الاعلام
البرلمان يشرع بقراءة تقرير ومناقشة مقترح قانون التعديل الثاني لقانون المفوضية العليا المستقلة للأنتخابات رقم١١ لسنة٢٠٠٧
الانتهاء من مناقشة قانون انتخابات مجالس المحافظات والاقضية لهذا اليوم وستستأنف مناقشة القانون في جلسات اخرى حتى وصول تقرير لجنة الاقاليم والمحافظات النيابية