B-16-636123791537246777.jpg

إلى"باراك أوباما" قبل أن ترحل... هنا أخطأت وهنا كنت على صواب!

الثلاثاء 10 كانون الثاني 2017
| 20:44
 
إلى"باراك أوباما" قبل أن ترحل... هنا أخطأت وهنا كنت على صواب!
ابرز ما في هذا الخبر

القرطاس نيوز

أيام قليلة جداً تفصل العالم عن خروج الرئيس الأميركي باراك أوباما من البيت الأبيض ودخول دونالد ترامب رسمياً إليه.
ومن هذا الإستحقاق توقف خبراء ومتابعون عند أزمات المنطقة في عهد أوباما، والمراحل التي لم يختر خلالها القرارات الصائبة، والأخرى التي نجح فيها.
 
النجاحات
-الإتفاق النووي عام 2015 إعتبر نجاحاً كبيراً في عهد أوباما، بعدما إنتهت فترة من التهديدات النووية بين إيران والدول الست الكبرى، ويعتبره البعض أكبر إنجاز ديبلوماسي لأوباما.
-قتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن بعد سنوات من ملاحقته، وهو الذي كان سبب الأذى الأكبر للأميركيين بسبب أحداث الحادي عشر من أيلول.
-سحب القوات الأميركية من العراق، بعد سنوات من وجودها، وهو جزء من وعد كان أطلقه أوباما منذ تسلمه الرئاسة بسحب جميع القوات الأميركية خارج حدود البلاد.
إنهاء القطيعة مع كوبا بعد عقود من العداء الإقتصادي والسياسي والديبلوماسي بين البلدين، وقد عادت العلاقة بين هافانا وواشنطن إلى طبيعتها.
- داخلياً نجح أوباما بإقرار خطة الضمان الصحي المعروفة باسم “أوباماكير”، وهي تسمح لجميع الأمريكيين بالحصول على تأمين صحي، أما ترامب فقد وعد بإلغائها.
-أطلق على أوباما لقب " أول رئيس للمناخ" بعدما إهتم بشكل مباشر بأزمة التغير المناخي، ونجح في عقد قمة باريس عام 2015.
-أيضا من إنجازات اوباما في أيام ولايته الأخيرة الإمتناع عن التصويت ضد المستوطنات، ما إعتبر ضربة لإسرائيل من أقوى حليف لها، أميركا. 

الإخفاقات
-عجز أوباما في محاربة الإرهاب بشكل فعال، في سوريا ورغم فضيحة الكيميائي لم يحسم قراره من الأزمة الدامية فيما المعارضة التي دعمها تخسر ميدانياً.
-أما محاربة الإرهاب في العراق من خلال التحالف الدولي بقيادة واشنطن فلم يصل إلى نتيجة حاسمة رغم مرور سنتين على بدء ضرباته.
- فشل السياسة الأميركية المتعلقة بالأزمة الليبية كان واضحاً في عهد أوباما الذي قال بنسفه إن أكبر خطأ ارتكبه خلال منصبه الرئاسي يتعلق بالتطورات فى ليبيا، حيث لم تكن هناك خطة واضحة للتحرك لمرحلة ما بعد إسقاط القذافي.
-إغلاق سجن غوانتانامو هو وعد إنتخابي كان أطلقه أوباما قبل سنوات، لكن رغم المحاولات المتكررة، لم يتمكن من تجاوز عقبة الكونجرس.
-داخلياً لم يحسم أوباما موضوع السلاح في أميركا والذي يؤدي سنوياً إلى مقتل آلاف الأميركيين بسبب أعمال عنف ، وأيضا داخلياً ورغم كونه أو رئيس من أصول إفريقية إلا أن ولايته شهدت أعمال عنف عنصرية.

More
B-19-636121507056870336.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
الصدر يعود الى التحرير... هل تعتقد ان تظاهرات الجمعة ستحقق أهدافها؟

اسئلة مطروحة
8
copyright 2017 © Alqurtas News
خبر عاجل
النائب السابق في البرلمان الأردني هايل الدعجة لـ"هنا بغداد": الجميع ينتظر ما ستتمخض عنه نتائج ومقررات القمة العربية
مبعوث الأمم المتحدة لسوريا يحث ايران وروسيا وتركيا على بذل جهود عاجلة للحفاظ على نظام وقف اطلاق النار وتمهيد الطريق أمام محادثات السلام
الخفاجي لـ"هنا بغداد": وزارة الدفاع فتحت تحقيقا بحادثة استهداف المدنيين بحي الموصل الجديدة وسنشرع بكشف الحقائق
الخفاجي لـ"هنا بغداد": قوات التحالف الدولي تعتمد على موافقة الجانب العراقي لضرب الأهداف بالموصل
مدير اعلام وزارة الدفاع العميد تحسين الخفاجي لـ"هنا بغداد": داعش أقدم على اجبار المدنيين واقتيادهم الى أماكن مختارة واختراع أساليب جديدة لتأليب الرأي العام العالمي