أستانة قالت كلمتها...الرئيس السوري يبقى وإسم الدولة يتغير!

الجمعة 27 كانون الثاني 2017
| 14:14
 
أستانة قالت كلمتها...الرئيس السوري يبقى وإسم الدولة يتغير!
ابرز ما في هذا الخبر

خاص

القرطاس نيوز

في ظل الهدوء النسبي الذي يسود على ساحات القتال في سوريا تعمل روسيا على تعزيز دورها كوسيط وتحاول تبديد الإشكاليات التي شهدها لقاء أستانا وإقناع المعارضة بالمقترح الدستوري التي قدمته. وبناء على دعوة وجهتها الخارجية الروسية لـ 25 فصيلا من المعارضة ، عقد اليوم إجتماع تشاوري في موسكو لوضع الأطراف المعنية وشخصيات سياسية إقليمية بصورة نتائج إجتماع أستانا، والإستماع لآراء مختلف الأطراف المشاركة بهذا الاجتماع حول مباحثات جنيف التي تم تأجيلها الى أواخر شباط المقبل.
وأوضح وزير الخارجية الروسية "سيرغي لافروف" بعيد اللقاء أن الهدف من تلك اللقاءات تأكيد أن الدول الضامنة لتلك المفاوضات لا تسعى إلى جعل أستانة بديلا عن كل ما تم تحقيقه خلال مسار تسوية الأزمة السورية.

و خلال اللقاء تم تفنيد بنود مسودة المشروع الروسي للدستور السوري الجديد التي حددت قواعد لإنتخاب رئيس الجمهورية السورية بشكل يسمح للرئيس الحالي "بشار الأسد" بتولي هذا المنصب، نظريا، حتى عام 2035
وتقترح المسودة الروسية الإبقاء على مدة ولاية رئيس الجمهورية والمحددة بسبع سنوات مع إمكانية الترشح لولاية واحدة تالية. 
ويعني هذا نظريا أن الرئيس السوري الحالي، بشار الأسد، الذي يتولى منصبه منذ العام 2000 وتم إعادة انتخابه عام 2014 لسبع سنوات، يمكنه، وفقا للمسودة الروسية، أن يشغل كرسي الرئيس مرتين أخريين على الأقل، أي أن يتولى هذا المنصب حتى العام 2035.

كما تقترح المسودة توسيع صلاحيات البرلمان السوري بقدر كبير على حساب صلاحيات الرئيس السوري، لذا أعطت للبرلمان الحق بإعلان الحرب وتنحية الرئيس وتعيين حاكم المصرف المركزي وتعيين المحكمة الدستورية
وتقترح المسودة أيضا تعديل شعار "الجمهورية العربية السورية" الى "الجهورية السورية" حفاظا على التنوع في المجتمع السوري.
وجاء في البند الثاني من المادة التاسعة لمسودة المشروع: "أراضي سوريا غير قابلة للمساس، ولا يجوز تغيير حدود الدولة إلا عن طريق الإستفتاء العام الذي يتم تنظيمه بين كافة مواطني سوريا وعلى أساس إرادة الشعب السوري" بالإضافة الى إعتبار اللغتين العربية والكردية متساويتين في أجهزة الحكم الذاتي الثقافي الكردي ومنظماته.
وحتى الساعة لم يتم الإعلان عما اذا قبلت المعارضة بمشروع الدستور الذي أعده خبراء روس علما أنها قالت في أستانا "إنه لا يحق لغير السوريين كتابة دستورهم".
 
More
B-8-635327075640518496.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
هل تؤيّد تحرك الشارع لمحاربة الفساد؟

اسئلة مطروحة
9
copyright 2017 © Alqurtas News
خبر عاجل
صلاح العبيدي الناطق بإسم السيد مقتدى الصدر لـ"هنا بغداد":هناك حراك بتوجيه دعوة رسمية للسيد مقتدى الصدر لزيارة مصر قريبا
حيدر الفوادي لـ"هنا بغداد":معلومات دقيقة بمخالفات قانونية أدت إلى إعتقال مدير صندوق الاسكان وخروقات بمجمع سكني بمحافظة ذي قار وراء إلقاء القبض عليه
حيدر الفوادي عضو لجنة النزاهة النيابية لـ"هنا بغداد":هيئة النزاهة شكلت فرق جوالة للتحري عن الفساد في المؤسسات الحكومية
الشيخ همام حمودي يستقبل في مكتبه في هذه الاثناء وفد اقليم كوردستان
التيار الصدري يعقد اجتماعاً ويقرر رفع دعوى قضائية ضد من ‏تجاوز على الصدر