B-16-636313872724358952.jpg

خاص_ من تركيا إلى العالم... دول سمحت لشرطياتها بإرتداء الحجاب!

الخميس 23 شباط 2017
| 15:36
 
خاص_ من تركيا إلى العالم... دول سمحت لشرطياتها بإرتداء الحجاب!
ابرز ما في هذا الخبر

القرطاس نيوز

خاص

موجود أيضاً في:
في الوقت الذي أثار فيه منع ارتداء "البوركيني" قبل نحو عام حالة من الجدل في فرنسا والعالم حول مبادئ العلمانية، قررت تركيا أخيرا ولأول مرة السماح للشرطيات بارتداء الحجاب، وذلك وفقا لقرار قضائي قررت السلطات التركية السماح للشرطيات بـ"تغطية الرأس" تحت القبعة خلال أوقات الدوام، شرط أن يكون الحجاب من لون الزي وأن يكون سادة بدون أي نقوش، وألا يكون له دوافع أيديولوجية.
وفي جولة على قوانين بعض الدول، نكتشف أن تركيا ليست الدولة الوحيدة التي تسمح بهذا الإجراء.
فالقانون في أميريكا وبريطانيا وكندا وإسكتلندا يسمح للمرأة الشرطية بحرية ارتداء الحجاب فوق زيها الرسمي، بينما القانون في فرنسا وألمانيا وغيرهما لا يسمح بارتداء الحجاب، فيما أقرت الشرطة في بريطانيا والسويد والنرويج وبعض الولايات الأميركية بحق الشرطيات إرتداء الحجاب، وإحترام عقائدهن الدينية.
وبالعودة إلى التاريخ مر ما يقارب العشر سنوات على إقرار شرطة العاصمة البريطانية لندن الحجاب كجزء من زيها الرسمي في عام 2006، لتحذو الشرطة الاسكتلندية حذوها رسميا ً وسمحت للشرطيات الإسكتلنديات بإرتداء الحجاب كزي اختياري، بإعتبار أنها تريد تشجيع المسلمات اللواتي لم يفكرن حتى الآن بالانخراط في صفوف الشرطة إلى إعادة النظر في هذا القرار، كما صرحت في حينها.

أمّا في السويد التي تعتبر أكثر دول العالم تطوراً من حيث الرفاه الاجتماعي فكانت قد رفعت الحظر المفروض على مجندات الشرطة من إرتداء أي غطاء للرأس مثل الحجاب أو العمامة كجزء من زيهم التقليدي في عام 2008.
لكن القرار لم ينفذ إلا بعد خمس سنوات عندما تقدمت الشابة ذات الأصول العربية دونا الجمال كأول شرطية مسلمة تلبس الحجاب للعمل بالشرطة السويدية.

وفي النرويج أُثير أمر وضع الشرطيات للحجاب للمرة الأولى عام 2008، حين طلبت الشابة المسلمة "كيلتوم هسناوي ميسوم" النظر بطلبها ارتداء الحجاب كشرطية متدربة، وحق حصلت عليه لاحقاً.

More
B-8-635327075640518496.jpg
B-19-636121507056870336.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
هل أنت مع مشاركة الحشد الشعبي في المعارك السورية؟

اسئلة مطروحة
44
copyright 2017 © Alqurtas News
خبر عاجل
استشهاد وإصابة عدد من مواطنيين جراء تفجير 3 ارهابيين يرتدون أحزمة ناسفة أنفسهم في حي المثنى في الساحل الايسر من مدينة الموصل
الجبوري: الارهاب يحاول ايصال رسائل لها بعد سياسي ويستهدف التاريخ والحضارة والتراث في الدول الاسلامية
مراسل "هنا بغداد": اختناقات مرورية بسبب انتشار عناصر الأمن تستمر من موعد الافطار حتى ساعات الفجر
مراسل "هنا بغداد": المعلومات عن سقوط شهداء في تفجير النعيرية لا صحّة لها
اخلاء 5 أبراج سكنية في لندن خشية اندلاع حرائق