خاص– أقباط مصر...هروب من الموت إلى المجهول!

الإثنين 27 شباط 2017
| 15:11
 
خاص– أقباط مصر...هروب من الموت إلى المجهول!
ابرز ما في هذا الخبر

القرطاس نيوز

خاص

موجود أيضاً في:
ربما يراد لمصر اليوم أن تعيش أحداثاً شبيهة لما يجري في العراق وسوريا وليبيا، وهذه المرة تصيب المكوّن الأضعف، وهم المسيحيون الذين يعيشون في الجزء الشمالي من شبه الجزيرة المصرية.
فمسيحيو سيناء يواجهون حالياً، واحدة من أكثر المآسي ارتباطاً بانتمائهم الديني، والتي اتخذت منحى خطيراً خلال الأيام الماضية، بعد سلسلة جرائم ارتكبتها جماعة "ولاية سيناء"، التي سبق أن أعلنت البيعة لتنظيم "داعش" الإرهابي في الثالث عشر من تشرين الثاني عام 2014، وتهديدات مباشرة تسببت بموجة نزوح غير مسبوقة، لعشرات الأسر المسيحية المتبقية، في شمال سيناء سيّما العريش، ما ينذر بإفراغ تام لتلك المدينة المصرية من أحد مكوّناتها.
هذا الارتفاع في ظاهرة نزوح العائلات القبطية والاعتداءات التي لا يسلم الرهبان منها أيضا، فتح جدلا واسعا في مصر خصوصا عقب بث فيديو دعائي على الإنترنت في 19 شباط الحالي لما يعرف بـ"ولاية سيناء" وهو الفرع المصري لتنظيم "داعش"، يدعو فيه إلى استهداف الأقباط. وقد تلا البيان أحد أعضاء التنظيم، فجر نفسه في كنيسة ملاصقة لكاتدرائية الأقباط الأرثوذوكس في القاهرة، في كانون الأول راح ضحيته 29 شخصا.
ويرى متابعون للشأن المصري أنّ غياب الجيش المصري من مناطق شاسعة من سيناء، بسبب اتفاقية "كامب ديفيد" التي تحدد عدد عناصر الجيش المصري في المنطقة وتحد من حركته، تعطي هامشا كبيرا لعناصر التنظيم المتطرف لينشط فيه داخل أراضي سيناء. وهو ما رسخ حضور وسطوة هذه التنظيمات التي جعلت من المسيحيين عدوها الأول.
بدأت عمليات إيواء الأسر القبطية المهجَّرة من مدينة العريش بالكنيسة الإنجيلية بالإسماعيلية، ولجأت 50 أسرة قبطية إلى كنائس محافظة الإسماعيلية هربًا من الموت أو الحرق وبحسب أحد كهنة المدينة فإن هناك 62 عائلة أخرى في الطريق إلى الإسماعيلية.
وتمّ تسكين نحو ٢١ أسرة بكنيسة المستقبل التي تبعد عن مدينة الإسماعيلية بحوالي ٢٠ كيلو مترًا، فيما أرسلت الكنيسة الإنجيلية بقصر الدوبارة بالقاهرة شاحنة فيها أساسا منزليا وسلعا معمرة.
وذكرت الهئية القبطية الأميركية أنَّ عدد الأسر النازحة وصل إلى ٨٠ أسرة مسيحية، جميعهم من أحياء مدينة العريش ليصل عدد النازحين حتى الآن ١٧٠٠ مواطن مصري ليس لديهم أي مأوى أو مكان يعيشون فيه، وجميعهم هاربون من ويلات الاضطهاد ضدهم كونهم مسيحيين يذبحون على يد تنظيم داعش بسيناء.
من الصعب حصر عدد الأقباط الذين يعيشون في شبه جزيرة سيناء، التي تشير الإحصائيات المتوافرة بخصوصها إلى أنّ عدد سكانها يبلغ حوالى 555 ألف نسمة، منهم 395 ألف نسمة في شمال سيناء و159 ألف نسمة في جنوبها.
وبخصوص محافظة شمال سيناء حيث تقع مدينة العريش، فإنّ الإحصائيات الكنسية تشير إلى وجود نحو 600 عائلة قبطية.
More
B-8-635327075640518496.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
بعد أن تحدّى اقليم كردستان العالم وأجرى الاستفتاء.. هل تتوقعون أن يلجأ الى اعلان الاستقلال؟

اسئلة مطروحة
108
copyright 2017 © Alqurtas News
خبر عاجل
جرحى بعملية طعن في مدينة ميونيخ في ألمانيا
مصادر اعلامية: الجيش الإسرائيلي يعلن استهداف 3 مواقع مدفعية للجيش السوري بعد سقوط 5 قذائف في الجولان السوري المحتل