آرام شيخ محمد: نتمنى الأستقرار للعراق وطوي صفحة داعش وعودة النازحين إلى مناطقهم المحررة



الإثنين 20 آذار 2017
| 16:35
 
آرام شيخ محمد: نتمنى الأستقرار للعراق وطوي صفحة داعش وعودة النازحين إلى مناطقهم المحررة


ابرز ما في هذا الخبر

طالبا من الزعماء والسياسيين وأصحاب القرار بوقفة جادة لمعالجة المشاكل والملفات العالقة بين بغداد وأربيل.

موجود أيضاً في:
بمناسبة حلول أعياد نوروز الخالدة ورأس السنة الكردية قدم نائب رئيس البرلمان العراقي آرام شيخ محمد خالص التهاني والتبريكات ألى شعبنا الكردي في أقليم كردستان بهذه المناسبة السعيدة التي تزدهر بها المعاني الصادقة للوفاء والروح الوطنية والقومية لنوروز التآخي والتسامح والتعايش السلمي، كما قدم محمد التهنئة إلى الشعب العراقي بمناسبة عيد الشجرة وأفراح الربيع، وتمنى الأستقرار للعراق وطوي صفحة داعش الأرهابي بمآسيه وآلامه والتحضير للمرحلة القادمة والعمل من أجل عودة النازحين ألى مناطقهم المحررة.
شيخ محمد أضاف في بيان "في يوم21آذار من كل عام تتجدد الثقة والأيمان بالقضية الكردية ونستذكر معاً مراحل النضال في الجبال من أجل الحرية والديمقراطية، واليوم الجميع يشاهد عبر الفضائيات خروج الشيوخ مع الشباب والنساء والأطفال للأحتفال بشعلة نوروز في كل أجزاء كردستان وبأعداد هائلة لأنه يوم تاريخي هز فيه الكورد عروش الطغاة والحكام الظالمين, وأعلان فجر جديد حمل في طياته معاني قيمة للأصالة والتراث, ونوروز تروى للأجيال أسطورة وقصة شعب عشق الحرية وأبى أن يعيش في الظلام". في الختام أعرب نائب الرئيس عن تمنياته بأعياد نوروز أنهاء المعاناة في أقليم كردستان بسبب تدهور الأوضاع وأستمرار الأزمة المالية والأقتصادية التي أثقلت كاهل المواطنين، طالبا من الزعماء والسياسيين وأصحاب القرار بوقفة جادة لمعالجة المشاكل والملفات العالقة بين بغداد وأربيل.
More
B-8-635327075640518496.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
هل سينجح العبادي في حربه ضد الفساد؟

اسئلة مطروحة
113
copyright 2018 © Alqurtas News
خبر عاجل
مراسلنا: وصول وفد تركي الى كركوك والاجتماع في مبنى المحافظة ومنع الصحافيين من الدخول
تأجيل انعقاد جلسة البرلمان نصف ساعة
النائب أشواق الجاف لـ"هنا بغداد": الكتل الكردستانية تقاطع جلسة البرلمان اليوم بسبب الموزانة
حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري يدين القصف التركي على عفرين شمال سوريا ويدعو لتحرك دولي ضد أنقرة
مساعد وزير الخارجية الايراني عباس عراقتشي: الأشهر الـ4 المقبلة مصيرية بالنسبة للاتفاق النووي ويجب تعزيز التواصل مع دول أوروبا وجنوب شرق آسيا