ردا على اردوغان... نصيف: لقطع العلاقات مع الدولة التي يحكمها "الديكتاتور المنبوذ"

الجمعة 21 نيسان 2017
| 10:22
 
ردا على اردوغان... نصيف: لقطع العلاقات مع الدولة التي يحكمها "الديكتاتور المنبوذ"
ابرز ما في هذا الخبر

نصيف تدعو لقطع العلاقات مع تركيا

موجود أيضاً في:
وصفت النائبة عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بـ"الدكتاتور المنبوذ داخلياً ودولياً"، معتبرة أنّ "أجنداته باتت مفضوحة في العراق وسوريا".
وفي بيان صادر عنها اليوم، قالت نصيف إنّ "دكتاتور تركيا أردوغان المنبوذ داخلياً ودولياً يعتبر الحشد الشعبي منظمة إرهابية لأن كل من يتصدى لداعش هو في نظره إرهابي"، مضيفة إنّ "حزب العمال الكردستاني الذي حارب داعش بشكل طوعي هو وفقاً للأجندة الأردوغانية إرهابي أيضاً ويهدد مصالح دولته العثمانية المزعومة".
وشددت نصيف بالقول إنّ "هذا الشخص باتت أجنداته في العراق وسوريا مفضوحة وواضحة تماماً، فهو يدعم الإرهاب بشكل علني دون أي خجل وهو على اتصال مباشر بقيادات داعش في المنطقة وهو الذي يرسم خارطة تحركاتهم ويدعمهم بشكل مباشر إذا تطلب الأمر".
وفي حين أعلنت نصيف استغرابها "من الصمت الدولي تجاه دعم أردوغان اللا محدود للدواعش"، تساءلت: "أمريكا مغفلة أم أنها تتغابى وتغض النظر عن هذا التواطؤ التركي مع داعش في العراق وسوريا".
وأكّدت النائب عن ائتلاف دولة القانون على أنّ "الحشد الشعبي هو أحد تشكيلات القوات المسلحة العراقية ويرتبط إدارياً بالحكومة العراقية وكل أفراده متطوعون من مختلف مكونات الشعب العراقي، وهؤلاء الأبطال تطوعوا بدافع الغيرة والشرف والنخوة العراقية وانتفضوا للدفاع عن الوطن وتطهير كافة اراضيه من دنس الدواعش".
وختمت بالقول: "إذا كان أردوغان ينظر إلينا كإرهابيين فما الداعي للإبقاء على العلاقات العراقية التركية سواءً سياسياً او تجارياً؟ وما الذي يمنعنا من قطع العلاقات مع تركيا علماً بأنها ستخسر ملايين الدولارات شهرياً وسيتضرر اقتصادها الى درجة كبيرة في حين لن نخسر نحن شيئاً في حال قطع العلاقات؟"، داعية وزارة الخارجية الى "اتخاذ موقف حاسم بقطع العلاقة نهائياً مع الدولة التي يحكمها نظام أردوغان المجرم، مع إمكانية عودة العلاقات مستقبلاً بعد زوال نظام اردوغان سواء بانتخابات نزيهة في تركيا أو بانتفاضة جديدة للشعب التركي ضد العصابة الحاكمة".

وكان أردوغان وصف الحشد الشعبي بأنه "منظمة إرهابية"، متهما إيران بالتغلغل في أربع دول بالمنطقة لتشكيل "قوة فارسية".
 
More
B-8-635327075640518496.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
بعد أن تحدّى اقليم كردستان العالم وأجرى الاستفتاء.. هل تتوقعون أن يلجأ الى اعلان الاستقلال؟

اسئلة مطروحة
111
copyright 2017 © Alqurtas News
خبر عاجل
مسؤول الملف الكوردي في التحالف الوطني عبدالله الزيدي: اي حوار يجب ان يكون مع السلطات التنفيذية لان الخلافات تتعلق بمسائل ادارية وقانونية ودستورية
ترامب: نهاية داعش باتت وشيكة بعد سقوط الرقة
ترامب: عملية التسوية في سوريا ستشهد قريبا مرحلة جديدة
خفر السواحل يضبط زورقاً محملاً بطيور مهربة من إيران بشط العرب
رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي يصل الى المملكة العربية السعودية