الافراج عن القطريين المختطفين بالعراق منذ 2015... وهذه تفاصيل الصفقة!

الجمعة 21 نيسان 2017
| 12:48
 
الافراج عن القطريين المختطفين بالعراق منذ 2015... وهذه تفاصيل الصفقة!
ابرز ما في هذا الخبر

أخر أخبار القرطاس

موجود أيضاً في:
أفرج اليوم عن القطريين الـ26 المختطفين في جنوب العراق منذ كانون الأول 2015، وذلك في صفقة مرتبطة باتفاقية البلدات الأربع في سوريا.وفي التفاصيل، أكّد مصدر مطّلع للميادين "أنّ إطلاق سراح القطريين المختطفين بالعراق تمّ بالتزامن مع دخول أهالي كفريا والفوعة إلى حلب، اليوم".
وكشف المصدر أنّ"الحكومة العراقية لم تتدخل في موضوع إطلاق سراح المختطفين القطريين"،
مشيرا الى أنّ "الجهة المحتجزة داخل العراق كانت قد وصلت إلى مراحل متقدمة لكن تفجير الراشدين أخّر المفاوضات".
وأضاف إنّ "أجهزة اتصالات متطورة ومبالغ مالية كبيرة كانت بحوزة القطريين المحتجزين عند احتجازهم، الّا أنّ "الجهات المحتجزة رفضت كل المغريات المالية لاطلاق سراحهم".
وأكّد المصدر أنّ "كتائب حزب الله العراق كانت هي الوسيط بين الجهة المحتجزة وبين المفاوضين القطريين"، كاشفا أنّ "الوفد القطري الذي تسلم المحتجزين أكّد أنّ الدوحة دفعت مبالغ طائلة لكنها رفضت".
وأشار المصدر الى أنّ "أهالي كفريا والفوعة وصلوا الى جبرين في اطار تنفيذ الجزء الثاني من المرحلة الأولى في اتفاقية البلدات الأربع"، مؤكّدا أنّه "تمّ الافراج عن 13 أسيرا بالاضافة الى جثمانين ضمن اتفاقية البلدات الأربع".
وزارة الداخلية استلمت الصيادين القطرين  ال26 وهي تقوم الان بعمليات التدقيق والتحقق من المستمسكات الرسمية والجوازات وكذلك التصوير واخذ البصمة  لكل صياد  وسوف يتم تسليمهم  الى السفير القطري الموجود .
كشف مصدر مقرب من حزب الله للقرطاس نيوز عن أن المدير العام للأمن العام اللبناني اللواء عباس ابراهيم كان وسيطاً أساسياً في عملية التفاوض لاطلاق سراح القطريين المخطتفين في العراق.
ويضيف المصدر أن اللواء ابراهيم ومنذ اللحظة الاولى للحادثة بادر الى الاتصال بالقطريين وقد زار العراق حيث اجتمع بمسؤولي حزب الله العراق كما زار قطر والتقى الامير القطري للغاية نفسها. الا ان الاتفاق كان ليتم قبل تفجير الراشدين وكلما اقترب الاتفاق الى خواتيمه كان يصطدم بعرقلة ما وآخرها تفجير الراشدين في سوريا. 
More
B-8-635327075640518496.jpg
B-19-636121507056870336.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
هل ينجح الاقليم في اجراء استفتاء الانفصال خلال العام الحالي؟

اسئلة مطروحة
3
copyright 2017 © Alqurtas News
خبر عاجل
عبد الكريم عبطان: علينا تفعيل علاقاتنا مجددا مع الدول العربية التي أدركت الا خيار لها سوى التقارب مع العراق
ليث العذاري:طهران تساعد بغداد ولا تتدخل في القرارات السياسية ومن حقنا الطبيعي بناء علاقات إيجابية معها
الحكومة المغربية برئاسة العثماني تنال ثقة مجلس النواب بعد التصويت لصالح برنامجها
علي الجوراني:لا يمكن إنكار التدخلات الخارجية في القرار السياسي الداخلي
عبد الكريم عبطان:إيران وتركيا تعرقلان يناء العراق علاقات مع المحيط العربي حفاظا على مصالحهما