ليبيا إلى صدارة الأحداث من جديد... ومصر شريكة بالعملية العسكرية!

الثلاثاء 08 أيار 2018
| 15:55
 
ليبيا إلى صدارة الأحداث من جديد... ومصر شريكة بالعملية العسكرية!
ابرز ما في هذا الخبر

القرطاس نيوز

على الرغم من أنها لم تعد ضمن أولويات الدول الكبرى ولا حتى إهتمامات وسائل الإعلام، إلا أن ليبيا عادت من جديد لتتصدر واجهة الأحداث من بابها العريض.
 
فبعد أيام على عودة المشير الليبي خليفة حفتر إلى ليبيا بعد تلقيه العلاج لأسبوعين في فرنسا، أعلن عن إطلاق معركة تحرير درنة من سيطرة المجموعات الإرهابية والمسلحة منذ سقوط نظام معمر القذافي في 2011.
ففي الوقت الذي كانت فيه بنغازي منشغلة بمقتل وإصابة عدد من الليبيين في إنفجار سيارة مفخخة عند نقطة تفتيش غرب أكبر الموانئ النفطية الليبية، كانت مدينة درنة تتحضرلا لمعركة كبرى، بعد إعلام المشير حفتر بدء عملية عسكرية لتحريرها من قبضة الجهاديين، وذلك بعد فشل المساعي السلمية بوساطة العقلاء لتجنيب المدينة ويلات الحرب، على حد قوله.
مدينة درنة هي مدينة ساحلية تقع على ساحل البحر المتوسط في شمال شرق ليبيا يحدها من الشمال البحر الأبيض المتوسط ومن الجنوب سلسلة من تلال الجبل الأخضر، وتبعد أكثر من 1000 كلم شرق العاصمة طرابلس.
لا تزال حتى اليوم بقبضة ائتلاف "مجلس شورى المجاهدين"، بعدما سيطر عليها تنظيم داعش عام 2014، ومن ثم أخرجه منها عام 2015 "مجلس الشورى" بعد معارك دامية.
كلام حفتر والذي جاء خلال الاحتفال بالذكرى الرابعة لإطلاقه عملية "مكافحة الإرهاب" التي أدت العام الماضي إلى طرد الجهاديين من بنغازي، يدل بشكل واضح على أهمية مدينة درنة الليبية، وهي اهمية ذات طابع إستراتيجي عسكري وجغرافي في الوقت عينه.
فمدينة درنة والتي تحاصرها قوات حفتر منذ سنوات، يسكنها ما يقارب 150 ألف نسمة، وتعتبر بنظر كثير من المتابعين الملاذ والمعقل الأهم للمتطرفين في البلاد.
يقاتل الطرفان المعنيان بهذه المعركة بكل ما يملكان من قوة، فمن يسيطر على مدينة درنة يكون قد ربح منفذا بحريا ً مهما ً وباباً لإدخال المسلحين والسلاح على حد سواء.
كما أن درنة تعتبر آخر معقل رئيسي للمعارضين للجيش الوطني الليبي  في البلاد، وبالتالي فإن حسمها سيحسم وجه المعركة على صعيد الدولة كلها، ومستقبل ليبيا.
وما يؤكد على أهمية هذه المعركة بالنسبة للمنطقة كلها، وليس فقط للداخل الليبي، هو التدخل المصري المباشر، إذ شنت الطائرات المصرية غارات جوية في درنة ضد ما وصفته بمعسكرات تدريب ترسل متشددين إلى مصر، وذلك إنطلاقاً من قرب هذه المدينة الليبية من جمهورية مصر العربية، والتهديد الذي يشكله وجود المتطرفين فيها، لا سيما أن المدينة تأوي متطرفين مصريين هاربين.
كما أن مصدراً مُقربا من اللواء المتقاعد خليفة حفتر أكد أن الخطة العسكرية التي وُضعت بهدف اقتحام مدينة درنة حصلت على الإشراف المصري الكامل، وسط إمكانية مشاركة قوات مصرية في اقتحام المدينة.
 
More
B-8-635327075640518496.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
هل تشككون في نزاهة الانتخابات؟

اسئلة مطروحة
14
copyright 2018 © Alqurtas News
خبر عاجل
إصابة ضابط ومنتسبين اثنين بانفجار عبوة ناسفة خلال محاولة ابطالها في الشرقاط
لاعب المنتخب المصري محمد صلاح "واثق" من قدرته على المشاركة في المونديال
الناطق باسم المقاومة الوطنية اليمنية: القوات المشتركة تبعد عن مدينة الحديدة 18 كليومترا فقط بعد تقدمها في مديرية الدريهمي
وشنطن بوست: مسؤولون أميركيون يعبرون الحدود إلى كوريا الشمالية تحضيرا للقمة المرتقبة بين الرئيس ترامب والزعيم كيم
الزاملي: هناك معلومات استخبارية بوجود نشاط للارهاب في بغداد واطرافها