خاص- إسرائيل تخشى تكتيك حماس الجديد.. وتستعين بالدلافين!

الإثنين 11 حزيران 2018
| 18:04
 
خاص- إسرائيل تخشى تكتيك حماس الجديد.. وتستعين بالدلافين!
ابرز ما في هذا الخبر

القرطاس نيوز



لم تتوقف التقارير الإعلامية والتصاريح الإسرائيلية الرسمية عن الحديث عن المخاطر التي يسببها تطوير حماس لقدراتها العسكرية عموماً والبحرية خصوصاً في الآونة الأخيرة، وذلك على قاعدة أن المواجهة المباشرة بين الطرفين ممكن أن تندلع في أي وقت، لذا لا يتوانى أي طرف منهما عن إستكمال التحضيرات والتجهيزات وبناء القدرات العسكرية.
وفي الأيام القليلة الماضية، كشفت وسائل إعلام عبرية أن الجيش الإسرائيلي دمّر نفقاً بحرياً هو الأول من نوعه في هجمات شنها على قطاع غزة الأحد الماضي، وأشارت الإذاعة الإسرائيلية إلى أن طائرات «هاجمت قاعدة بحرية لحماس ودمرت نفقاً بحرياً شمال قطاع غزة هو الأول من نوعه».
 
ناطق بإسم الجيش الإسرائيلي قال من جهته إن النفق المائي كان بعمق عشرات الأمتار تحت سطح الماء، وتوغل في مياه البحر بحيث لا يمكن رؤية إستعدادات الكوماندوز البحري لحماس عند دخوله لتنفيذ عمليات ضد شاطئ زكيم القريب من قطاع غزة أو محطة الطاقة الإستراتيجية في مدينة أشكلون، التي تبعد نحو 15 كيلومتراً عن شمال القطاع.
ولفت إلى أن النفق انطلق من قاعدة بحرية لـحماس تقع على بعد ثلاثة كيلومترات من السياج البحري الفاصل بين غزة وإسرائيل، موضحاً أنه تم بناء النفق كما لو كان مواسير ضخمة لنقل مياه الصرف الصحي في المنطقة، وأن جهداً استخبارياً كبيراً بُذل لمعرفة مكانه، غير مستبعد وجود أنفاق بحرية أخرى في المنطقة. وكانت إسرائيل أعلنت خلال العام الأخير أنها دمرت عدداً من الأنفاق أسفل السياج الفاصل شرق القطاع، وتعهدت إنهاء ظاهرة الأنفاق شرق القطاع قبل نهاية العام.
هكذا تظهر الخشية الإسرائيلية من امتلاك حماس لصواريخ ومعدات عسكرية بحرية تمكنها من الوصول لمناطق إستراتيجية وحساسة مثل منصات الغاز المنتشرة على الشريط الساحلي لقطاع غزة، وهذا ما يعطي نقطة قوة لحماس يمكنها من خلالها التهديد بإستهداف هذه المناطق في أي مواجهة مستقبلية.
هذه المخاوف، يقابلها بعض التقارير الإعلامية التي تشير إلى أن ما تمتلكه حماس من قدرات عسكرية بحرية تنحصر في وحدات الكوماندوز أو ما يُعرف بالضفادع البشرية، وعدد من الصواريخ البحرية التي وصلت إلى غزة عبر الأنفاق الحدودية مع الدولة المصرية، ولكن هذه الصواريخ ليست متطورة بالشكل الذي يعطي لحماس توازنا أمام إسرائيل في أي مواجهة عسكرية قادمة.
وفي عودة لأرشيف الحرب البحرية بين إسرائيل وحماس نجد أن الجيش الإسرائيلي سبق أن إستعان بـدلافين بحرية كالتي استخدمها الجيش الأمريكي في غزوه للعراق في العام 2003 لحماية موانئه ومنصات الغاز قبالة سواحل غزة لمنع وصول قوات الكوماندوز التابعة لحماس لهذه المناطق.
More
B-8-635327075640518496.jpg
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
هل تشككون في نزاهة الانتخابات؟

اسئلة مطروحة
23
copyright 2018 © Alqurtas News
خبر عاجل
منظمة حظر الأسلحة الكيميائية: قد يتم نشر تقرير هجوم دوما الأسبوع المقبل
مصدر: من المقرر أن تعقد ائتلافات "سائرون" و"الفتح" و"النصر" و"دولة القانون" و"الحكمة" اليوم اجتماعا في بغداد لمناقشة تشكيل الكتلة الأكبر تمهيدا لتشكيل الحكومة وتجنيب العراق الدخول بفراغ دستوري
الرافدين يصدر توجيها جديدا بشأن منح سلفة الخمسة والعشرة مليون دينار
وسائل إعلام إسرائيلية: ​الجيش الإسرائيلي​ اعتقل 22 فلسطينياً في ​الضفة الغربية​ الليلة الماضية
وسائل إعلام إسرائيلية نقلاً عن مصدر: البحرين هي أول دولة خليجية ستقيم علاقات دبلوماسية مع إسرائيل